برشلونة يحلق وحيدًا في صدارة الليجا

في قمة الجولة الـ10 من الدوري الإسباني الممتاز، انتصر برشلونة الذي حل ضيفًا على أتليتك بلباو بهدفين مقابل لا شيء في ملعب سان ماميس، معقل فريق أتليتك بلباو، وخرج البلوجرانا بالثلاثة نقاط كاملة ليُحلق وحيدًا في صدارة ترتيب الدوري حتى الآن.

وعلى الرغم من الأداء الغير معتاد من فريق برشلونة، إلا أنه استطاع أن يخرج بالانتصار من الملعب الصعب في مدينة أتليتك، ولعل الفضل يعود أولًا إلى النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي كان له دورًا كبيرًا في الهدفين الذي أحرزهما الفريق، ويأتي من بعده الحارس الألماني تير شتيجن الذي قدم واحدة من أروع مبارياته منذ مجيئه إلى الفريق الكتالوني، متصديًا لجميع محاولات فريق الباسك للوصل لمرماه.

وأحرز ميسي الهدف الأول في المباراة والذي به ارتفع رصيد الدولي الأرجنتيني هذا العام إلى اثنى عشر هدفًا في صدارة ترتيب هدافي الدوري، ويأتي من بعده مهاجم الخفافيش سيموني زازا برصيد ثمانِ أهداف، فيما يعاني كريستيانو رونالدو الغريم التقليدي لميسي، بعد الهزيمة التي لحقت بالريال أمام فريق جيرونا بهدفين مقابل هدف، ويظل كريستاينو رونالدو يبحث عن هدفه الثاني في الدوري.

ويحتل فريق فالنسيا المركز الثاني خلف فريق برشلونة الإسباني, برصيد 24 نقطة، ويقدم الخفافيش أداءً مميزًا هذا العام تحت قيادة المدرب الإسباني مارسيلينو غارسيا تورال، حيث حقق فالنسيا الفوز السادس على التوالي هذا العام، ويعد هذا الموسم أفضل انطلاقة للفريق في تاريخه بالدوري.