إتحاد طنجة ينفي إقالة مدربه بادو الزاكي

أعلن مجلس إدارة نادي إتحاد طنجة الرياضي المغربي عن تجديد ثقته في مدربه المحلي السيد بادو الزاكي، ونفى جميع الأخبار التي تم تداولها في الصحافة المحلية لعاصمة البوغاز في المملكة المغربية، والتي تحدثت عن كون رئيس الفريق وأعضاء المكتب المسير يرغبون في إقالة الزاكي من تدريب النادي، وذلك بسبب سوء النتائج على مستوى البطولة الوطنية للمحترفين إتصالات المغرب.

حيث أن الفريق هذا الموسم وبعد ستة أسابيع من إنطلاق مباريات البطولة المغربية حقق الفوز في مباراة واحد فقط والتعادل في مباراة أخرى، مقابل الهزيمة في أربعة مباريات أخرى على التوالي، مما جعل النادي يتقوقع في المراكز الأخيرة من جدول الترتيب ويواجه شبح الهبوط إلى القسم الثاني، بالإضافة إلى خسارة الفريق على مستوى كأس العرش وخروجه من الدور الثاني للبطولة، مما جعل الجماهير تفقد الأمل رسميا هذا الموسم في المنافسة على أي لقب محلي.

ولكن رغم هذه النتائج السلبية التي يعاني منها إتحاد طنجة، فإن مجلس إدارة النادي قرر إعطاء المزيد من الثقة للمدرب السيد بادو الزاكي، والثقة فيه من أجل إعادة النادي إلى الطريق الصحيح هذا الموسم، حيث أنه حضر تداريب الفريق الصباحية اليوم الأثنين من أجل الإستعداد للقاء الفريق القادم في الجولة السابعة من البطولة المحلية.

وتجدر الإشارة إلى أن السيد بادو الزاكي يعتبر من أهم المدربين المحللين في الوقت الحالي في المملكة المغربية، خصوصا بعد أن تمكن من قيادة المنتخب الوطني المغربي في سنة 2004 إلى نهاية كأس إفريقيا، بالإضافة إلى قيادة الوداد الرياضي إلى نهائي دوري أبطال إفريقيا ولكنه لم ينجح في التتويج بأي لقب.