القرار الأخير لإدارة ميلان بشان مونتيلا بعد الخسارة أمس أمام يوفنتوس

قامت إدارة نادي الميلان المنافس القوي بدوري إيطاليا لكرة القدم باتخاذ قرارًا هامًا يخص موقف مدرب الفريق، فينتشينزو مونتيلا، وذلك بعد خسارة الفريق أمام اليوفي بالأمس، بتسجيل الأخير هدفين مقابل لا شيء، وذلك ضمن مباريات الجولة الحادية عشر من الدوري الإيطالي.

ونقلًا عن – فوتبول إيطاليا- الشبكة الإيطالية، فقد قدمت بعض التقارير الصادرة عن بعض الصحف الإيطالية، والتي تفيد باجتماع إدارة الميلان مع مدرب الفريق “مونتيلا”، لأكثر من 120 دقيقة، بعد انتهاء المباراة حيث الخسارة أمام اليوفي، يوم أمس السبت 28 أكتوبر، وكان القرار هو أن يتم تجديد ثقتهم بالمدرب.

والأن يمر المدرب بمرحلة غاية في الصعوبة مع الروسونيري، وذلك لما حققه من فشل تجاه الفريق وعدم قدرته على جعل الميلان يلعب مع الفرق الكبيرة بإيطاليا، كما يتعرض للكثير من الانتقادات بسبب أداء الفريق ونتائجه، فأمام المدير الفني الأن العديد من التحديات الصعبة بلقاءاته ضد فرق كلًا من:- “نابولي، وساسولو، وبولونيا، وبينيفنتو، وهيلاس فيرونا، وأتالانتا، وفيورنتينا، حتى يستطيع إثبات قدرته على قيادة الميلان.

كما تشير تقارير الصحف الإيطالية إلى وجود ثلاث مرشحين لتدريب الميلان وهم كلًا من:-“باولو سوزا، وماتزاري، وجاتوزو” وذلك في حالة إذا تم الاتفاق على إقالة المدير الفني مونتيلا في المستقبل، وبالجدير بالذكر أن فريق نادي ميلان قد ابتعد عن المنقطة المؤهلة لدوري أبطال أوروبا بجدول الترتيب بــ اثنى عشر نقطة.